أهمية أن تصبح كنديا

إد كوريجان

 يبدو أنه من المناسب، مع إجراء الانتخابات الفدرالية في الثالث والعشرين من يناير 2006، أن نبحث في فوائد كونك مواطنا كنديا. أولا، المواطنون الكنديون هم الذين يحق لهم التصويت أو الترشيح في الانتخابات الفدرالية، المقاطعة والبلدية. الكنديون أيضا لا يفقدون حقهم في البقاء في كندا شريطة ألا يكونوا قد زوروا في طريقة حصولهم على الجنسية الكندية. كما أنه من المهم أيضا أن يحصل المهاجرون إلى كندا على الجنسية الكندية ويصبحوا أعضاء فاعلين في مجتمعنا، لهم كل الحقوق القانونية والسياسية كاملة.

ومع ذلك، بعض الأفراد لا يصبحون كنديين ويبقون على وضعهم كمقيمين دائمين في كندا. المقيمون الدائمون لهم تقريبا الحقوق القانونية نفسها التي للمواطنين الكنديين في الحصول على الرعاية الطبية، العمل، التعليم وغيرها من حقوق الإقامة في كندا. ومع ذلك من المهم أن نفهم أن هناك قيودا قانونية على وضعك كمقيم دائم.

أولا كونك مقيما دائما لا يعني أن لك حق أن تقيم في كندا إلى ما لا نهاية. هناك متطلبات معينة يبينها قانون الهجرة واللجوء. فعلى المهاجر أن يقيم في كندا على الأقل سنتين من خمس سنوات ليحصل على الإقامة الدائمة في كندا. عليك أيضا أن تحصل على بطاقة الإقامة. إن لم يكن عندك بطاقة الإقامة، فلن يسمح لك بالعودة إلى كندا، وبالتحديد  تمنع من ركوب الطائرة والدخول إلى المطارات الكندية ومعظم منافذ الدخول. ضرورة إبراز بطاقة الإقامة  مشروطة بقوة على كل وسائل النقل التجارية.

كثيرون لم يعلموا أنه كان عليهم الحصول على بطاقة الإقامة، أو كانوا خارج البلاد عندما أصبح ذلك قانونا. في 31 ديسمبر 2003 أصبح حصولك على بطاقة الإقامة شرطا قانونيا لكل وسائل  النقل التجارية لركوب الطائرة، القطار، الباخرة، الحافلة أو التكسي، لتتمكن من العودة إلى كندا ولكل الأفراد بما فيهم الأطفال. عدد من الأشخاص فشلوا في الحصول على بطاقات إقامتهم أو كانوا خارج البلد، مما خلق لهم مصاعب كبيرة في العودة إلى كندا. ثمن الحصول على بطاقة الإقامة فقط خمسون دولارا. بطاقات الإقامة يجب أن تجدد كل خمس سنوات.

بلغة الحقوق والاستحقاقات، المقيمون الدائمون لهم حق دخول كندا. وكالمواطنين الكنديين، للمقيمين الدائمين أن يتمتعوا بكل الحقوق التي يكفلها قانون الحقوق والحريات مثل حقوق المساواة، الحقوق القانونية، التنقل، حرية الدين، حرية التعبير وحرية التجمع والترابط. لكنّ المقيمين الدائمين ليس لهم حق الترشح للمناصب السياسة أو حق الانتخاب، حتى يحصلوا على الجنسية الكندية. عموما يمكن للمقيمين الدائمين أن يتقدموا للحصول على الجنسية بعد ثلاث سنوات من الإقامة في كندا. كما أن عليهم أن يعرفوا إحدى اللغتين الإنجليزية أو الفرنسية، وأن يعرفوا تاريخ كندا كأمة، وحقوق وواجبات المواطنة.

الناس الذين جاءوا إلى كندا وتقدموا بطلبات للجوء وقُبلوا، عليهم أيضا استعمال نصف المدة التي قضوها في كندا قبل أن يصبحوا مقيمين دائمين، لإكمال مدة السنوات الثلاث من الإقامة في كندا للحصول على الجنسية الكندية.

يمكنك أن تقضي شهرا في السنة خارج كندا لزيارة الأسرة والأقارب دون أن يؤثر ذلك على إقامتك من أجل الحصول على الجنسية الكندية. في المجموع العام يجب أن تقضي 1095 يوما مقيما، في مدة السنوات الثلاث حتى يمكنك التقدم للحصول على الجنسية الكندية.

في الوقت الذي يمارس الكنديون حقهم للتصويت في ظل ديمقراطيتنا، يمكن أن يكون هذا هو الوقت المناسب للتقدم للحصول على الجنسية الكندية. فإن كنت ممن تنطبق عليهم شروط الحصول على الجنسية، قد تكون مؤهلا للنصويت في الانتخابات القادمة التي تجري في منطقتك. إن لم تكن مواطنا كنديا، من المهم جدا أن تعرف أيضا أنك بحاجة إلى بطاقة إقامة، وأن عليك تحقيق المتطلبات التي تخوّلك البقاء في كندا لمدة سنتين على الأقل من مدة السنوات الخمس، أو أنك ستخسر حقك في الإقامة في كندا. ستحتاج أيضا تجديد وضع إقامتك الدائمة كل خمس سنوات.

لزيادة المعلومات يجب أن تستشير محامي هجرة وجنسية.

 

إد كوريجان مؤهل من جمعية كندا للقانون كأخصائي في شؤون الهجرة والجنسية واللجوء. يمكن الاتصال به على رقم الهاتف: (519) 439-4015  أو العنوان الإلكتروني: corriganlaw@linkd.net